وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة يجيب البرلمانية حياة اسكيحيل حول محطة الطاقة الحرارية بالعيون

العيون الان

يشغل بال الرأي العام المحلي مضار محطة الطاقة الحرارية، المواجدة غرب مدينة العيون على الطريق الرابط بين جماعة فم الواد والعيون، وسبق في هذا الاطار أن توجهت البرلمانية عن حزب المصباح بسؤال كتابي الى الوزير عزيز الرباح تضمن انشغالات الساكنة حول المضار البيئية على صحة الانسان. وفيما يلي جواب الوزير.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.