بسم الله الرحمان الرحيم

يسرنا ونحن نطلق موقع العيون الان على الشبكة العنكبوتية، أن نتقدم بالشكر الموصول الى جيمع من شجعنا وساندنا، وذلك بإيماننا المطلق بأهمية العمل الإعلامي مما سيفرض علينا تبني القضايا العادلة، عبر التفاعل المباشر والدائم مع هموم المواطنين والمواطنات.

حيث ننتهز هذه الفرصة الطيبة لننوه بالعمل الذي تقوم به المنابر الاعلامية الجهوية في تنوير الرأي المحلي وترسيخ  حقوق الانسان.

وفي الاخير فموقع العيون الان، موقع مستقل يهتم بالشؤون المحلية والجهوية والوطنية والدولية، ويساهم في إرساء ثقافة الرأي والرأي الاخر.