ابناء الطنطان يحفرون في الذاكرة القديمة

العيون الان

حسينة لغزال

يحتضن مدشر الطنطان متم الاسبوع القادم حفلا كرويا شهيا، يشرف عليه نخبة مميزة من ابناء عين الرحمة، في محاولة منهم للعودة للماضي التليد، ماضي صنعوه ورسموا فيه اجمل اللوحات الكروية في جو كان يطغى عليه الحب المتبادل والاحترام السائد بين مكوناته، خيمة قدماء عين الرحمة لكرة القدم وكعادتها تواصل انشطتها الرياضية والثقافية، عبر دعوة كل القدماء من جميع المدن للحضور السبت القادم هو لقاء لاسترجاع الايام والعودة للزمن الجميل،سيكون هذا اللقاء حافل بمقابلة استعراضية وتكريم للمرحوم السيكاك احد ابناء الحي البررة.

اضافة لمفاجأة كبيرة ستعرفها المباراة،الدعوة موجهة لكل غيور على هذا الحي للحضور والتواجد، ستستمر الانشطة بزيارة لدار الشباب عين الرحمة لتسليم الكتب التي تم جمعها، في اطار حملة تبرع بكتاب التي قادها ثلة من شباب الحي وساهم في بلورة فكرتها وسيتم تطعيم دار الشباب بهذه الكتب القيمة، كما سيتم عقد مائدة مستديرة تعالج اشكالية واقع الرياضة بالحي والمدشر، بين الماضي والحاضر واستشراف المستقبل، بؤطرها اساتذة من الحي.
واذ تشكر خيمة قدماء عين الرحمة كل من ساهم من بعيد وقريب في هذه الحملة التي لاقت استحسان الساكنة، التي ساهمت في هذا العمل النبيل.
 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.