اعتصام أساتذة بمقر مديرية قلعة السراغنة ولجنة جهوية تقف على خروقات جسيمة للمديرة ستعجل برحيلها

العيون الان

تعرف المديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والبحث العلمي والتعليم العالي بقلعة السراغنة، منذ ليلة أمس اعتصاما مفتوحا لأساتذة تابعين لثانوية اولاد اعمرو الاعدادية، احتجاجا على سلوكات مستفزة وغير مسؤولة لمديرة المؤسسة.

وحسب بيان تنديدي للفرع الاقليمي للتنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، فان إقدام زملائهم على هذه المحطة يأتي بسبب الاختلالات والاحتقان الذين تعيش عليهما المؤسسة والأطر العاملة بها.

وندد بيان التنسيقية بشدة بسلوكات المديرة وتهجمها وفبركتها لتهم اعتبروها واهية، معلنين عن الدخول في اعتصام مفتوح ابتداء من يوم أمس الاربعاء والمطالبة بإعفاء المديرة.

من جهة اخرى طالبت الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي مدير الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بالتدخل العاجل لحماية الاطر التربوية والادارية ومصالح التلاميذ وضمان السير العادي للمؤسسة.

وعلمت الجريدة اليوم الخميس من مصدر موثوق أن مدير الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بعث بلجنة من مفتشين استغرق عملها طيلة يوم كامل في الاستماع الى جميع الاطراف المعنية بملف ثانوية اولاد اعمرو الاعدادية، وتحرير تقرير مفصل لاتخاذ الاجراءات المناسبة وفق النصوص الادارية والتشريعية المعمول بها في مثل هذه القضية وأضافت مصادرنا أن اللجنة وقفت على خروقات في تدبير المؤسسة وخصوصا الجانب المالي منها والمتعلق بالجمعيات المهيكلة داخل المؤسسة، وأردفت مصادرنا أن هذه الخروقات تدخل في إطار الأخطاء الجسيمة والتي قد تعجل بعزل المديرة التي أججت الاحتقان بالمؤسسة على حساب حسن تدبير المرفق التربوي.

المصدر: السراغنة اون لاين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.