المدير الإقليمي للصحة ببوجدور يستعرض أهم التوجيهات بعد تماثل حالتين للشفاء بالاقليم..التفاصيل

العيون الآن

ملعين الحافظ

المدير الإقليمي للصحة ببوجدور يستعرض أهم التوجيهات بعد تماثل حالتين للشفاء بالاقليم.

تتوالى الاخبار السارة من المركز الاستشفائي الحسن بن المهدي وآخرها زوال هذا اليوم 12 أبريل الجاري، بعد خروج ثاني حالة معافاة من فيروس كورونا، والتي اتجهت عبر سيارة إسعاف الى محل سكناها بإقليم التحدي “بوجدور” حيث وجدت في استقبالها طاقم من الاطر الطبية والإدارية وعلى رأسها السيد بوجلال افضيلي المدير الإقليمي للصحة بالاقليم وكذا ممثلي السلطات المحلية بالورود.
في ذات الصدد اتصلت العيون الآن بالمدير الإقليمي للصحة ببوجدور، للاستفسار أكثر، حيث أعرب لنا عن امتنانه وشكره لله عز وجل، بعد شفاء الحالة الثانية وكذا الطبيب المتعاقد مع مصلحة المستعجلات للمستشفى الإقليمي وقد أثنى على المجهودات الجبارة لجميع الاطر الطبية جهويا وإقليميا وخصوصا الطاقم الطبي لجناح كوفيد 19 بالمركز الاستشفائي الحسن بن المهدي.

وأضاف السيد محمد فاضل بوجلال أن الحالة الثانية المتعافاة ستبقى في فترة نقاهة بعد العلاج، ومواكبتها ومتابعتها على مدار اليوم من لدن الاطر الطبية، ألى أن يمكن لها ممارسة حياتها بشكل طبيعي مع أفراد عائلتها ومحيطها الخارجي.
وقد أوصى بمعية الاطر الطبية أفراد عائلتها بعدد من التوجيهات والنصائح من قبيل عدم الاتصال المباشر معها وملازمة استعمال وسائل النظافة بشكل دقيق ومنظم.

المدير الإقليمي للصحة ببوجدور تقدم عبر منبرنا بالشكر الجزيل لجميع داعمي القطاع الصحي بالاقليم من سلطات محلية ومجالس منتخبة وكذا الاطر الطبية والإدارية التي تشتغل في المستشفى الاقليمي، والتي أبانت عن روح المسؤولية في تلبية نداء الواجب الوطني.

ومشيرا في ذات السياق بأن الوعي والالتزام الذي ابانت عليه ساكنة إقليم بوجدور في حالة الطوارئ الصحية، حافز لنا جميعا كساكنة واطباء وسلطات لهزم هذا الوباء وذلك بالمزيد من الالتزام بالتدابير الوقائية والاحترازية في هذه الأزمة الزائلة.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.