العيون الان

رفضت المصالح التابعة لوزارة التجهيز والنقل التدخل لازالة باخرة (السلامة) التابعة لبنما، التي تستغلها شركة اسبانية “ارماس”، الجانحة بالمدخل الجنوبي الساحلي لمدينة طرفاية ب 3 كلم.


كما ردت المديرة العامة للوكالة الوطنية للموانئ التابعة لوزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء نادية العراقي، ان السفينة هي بعيدة كل البعد عن ميناء طرفاية ولا تدخل في اختصاصات الوكالة وان شركة ارماس هي المعنية والمسؤولة في الاخير عن ازالتها من ساحل البحر الاطلسي، وهذا بعد تقديم ملتمس من رئيس المجلس الجماعي الى وزير التجهيز والنقل ورسالة من طرف عامل اقليم طرفاية الى السيد احمد العراقي وكيل لجنة الاشراف على العريضة المطالبة بازاحة سفينة السلامة وملتمس من رئيس جهة العيون الساقية الحمراء الى وزير التجهيز والنقل.

المراسلات: 

مراسلة عزيز اليوبي