بوجدور : رسالة من احد أبناء مدينة التحدي

العيون الان

متابعة : احسينة لغزال

اهلي وجيراني واصدقائي وكافة اهل بوجدور الاكارم .
يقول المثل الحساني ( ماهو صديك لماجابو رغاها .يوم ززها ويوم طلاها ) ..ومعناه ان وقت الشدائد والمحن تختبر معادن النفوس ..ويظهر الشجعان والاكارم وذوي القلوب القوية ..
نحن في مركب واحد ..ولزاما علينا ان نتحد ونتكاثف اكثر من اي وقت مضى ..الكل يهمنا من صغارنا ضعافنا وشيوخنا ومرضانا الى شبابنا ومثقفينا وطاقاتنا الحية ..
اليوم يومكم يا نساء ورجال التحدي ..تخلوا عن الخلافات والانانية والخوف …حاربوا الاشاعات والاقاويل ..تحلوا بالصبر واحتاطوا اكثر …التزموا بتعليمات ولاة الامر والقائمين على امنكم وصحتكم ..ساعدوهم بوعيكم والتزامكم …لا تتناقلوا الاخبار السيئة امام كبار السن منكم والمرضى قد لا يبدون رايهم لكن شيئا داخلهم سينكسر بداخلهم …اشحذوا هممكم وليساعد الميسور منكم فقيركم …وهنا اثمن عاليا مبادرات المسؤولين ورؤساء القطاعات والمصالح الخارجية والامن والدفاع وكل الاجهزة الساهرة على ضمان امننا وقوت يومنا منذ ان اطل علينا الوباء ..شكرا جزيلا لهم ..ولكل شجعان هاته الارض الطيبة ..اشكر ايضا بعض صفحات التواصل الاجتماعي اللتي ابانت عن حس وطني رفيع .وعن تعاطف كبير مع هموم المواطنين وانشغالاتهم…اشكر كل الاحرار المتعاطفين معنا من مدينة العيون وكل المدن الاخرى . وارجوا من بعض ضعاف التفكير ان يكفوا عن اظهار حقدهم لاخوتهم واخواتهم المصابين شغفاهم الله …احيي عاليا بعض شباب الاقليم المتحمس لخدمة ابناء مدينتنا .والتمس منهم المزيد من البذل والعطاء وعند الله لن يضيع اجرهم ..
اشد على ايديكم واحييكم …كونوا شجعانا وتجاوزوا التفرقة والاحباط .هاته ارض الاجواد والصالحين ..ارضوالبسطاء واصحاب ( الكد الحلال ) …ارض اللذين لا تغريهم زخارف الحياة ولا متاعها ..ارض الثقافات ورجال البحر واهل المعرفة سننتصر باذن الله …سننتصر .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.