بيان استنكاري… لما وقع لمصور موقع العيون اون لاين

العيون الان

بيان استنكاري

 

على اثر الإعتداء الدي تعرض له طاقم ” جريدة العيون اون لاين ” في شخص الصحفي المصور محمد لكحل الدي كان يباشر عمله من خلال تغطية وقائع وقفة لمعطلين ومقصيين بالعيون اليوم 17 يونيو 2017 ، فإدا به يتعرض للإعتداء من طرف عناصر أمنية سلبته الته التصويرية العين الوحيدة التي تنقل الحقيقة بوجه مكشوف للرأي العام الوطني .
كما تعرض احد الزملاء في مهنة المتاعب ملعين المحفوظ لنفس المضايقات والمنع من نقل الحقيقة كاملة
وعلى اثر هذا الحدث الغير اخلاقي والدي يحمل في طياته كرها دفين لمهنة المتاعب من طرف الأجهزة الأمنية التي لا تتحمل من يراقبها أو يشاركها ارساء دولة الحق والقانون
وبهدا نعلن نحن طاقم جريدة العيون اون لاين :
1 : تشبتنا بالسير نحو البحث عن الحقيقة مهما كلفنا من تضحيات بكل مصداقية و مهنية .
2 : دعوتنا إلى تقييد كل من يريد القطع مع ارساء دولة الحريات
3 : مطالبتنا الجمعيات  المدنية والحقوقية الى المساهمة في احتضان الإعلام المحلي دات الطاقم الشبابي باعتباره المرأة الشفافة لإيصال الحقيقة في المنطقة .
4 : تحميل الأجهزة الأمنية السلامة الجسدية لطاقم الجريدة

المصدر :موقع العيون اون لاين

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.