العيون الان 

بيان رقم 2 للمنتدى الوطني لشباب الصحراء بأكادير إثر ما بات يعرف بقضية المديرية الجهوية للضرائب. عقد المنتدى الوطني لشباب الصحراء اجتماع طائ يوم الخمييس 17اكتوبر 2019 لصياغة بيانه رقم 2 فيما اصبح يعرف بقضية المديرية الجهوية للضرائب باكادير وبعد الاطلاع على جميع المعطيات و فيديوهات و التسجيلات الصوتية عبر الواتساب التي تخص الوقفة الغير قانونية التي دعى لها المدير الجهوي للضرائب مستعملا جميع الوسائل تارة تحت التهديد و الترغيب والمساومة حيت تم احضار موظفين من جميع مناطق التابعة للمديرية الجهوية وكانت من بينهم موظفة من العيون، تكلف السيد المدير الجهوي بمصاريف تنقلها الى مدينة أكادير طالبا منها ارتداء (الملحفة) وهي الموظفة نفسها التي تمت ترقيتها الى رئيسة قسم.

كما نسجل مجموعة من الخروقات الغير قانونية واستغلال تام لسلطة ضاربا بذلك جميع الاعراف ومن جملة هده الخروقات نسجل مايلي:

* اولا: عدم اخبار السلطات بالوقفة و تاريخها ومن الجهة التي تقف وراءها والتي تتحمل مسوولية الشعارات المرفوعة فيها

* ثانيا: هده الوقفة مجهولة الإطار وان كانت بطلب من المدير الجهوي اي انها غير منظمة تحت غطاء قانوني (حزبي او نقابي او مجتمع مدني . ….الخ .

* ثالثا: تغيب الموظفين الغير مبرر قانونيا مما ترتب عنه تعطيل الإدارة والمواطن .

* رابعا: لافتة تساوي الإعفاء للمدير الجهوي
يبدو أن المدير الجهوي لمديرية الضرائب بأكادير فقد السيطرة على عقله الإداري الذي قاده لإخراج عقله النقابي مغلفا بمسؤوليته الجسيمة كمدير الجهوي، لافتتان تحملان رمز وزارة الاقتصاد و المالية و رمز المديرية العامة للضرائب تظهران بالشارع العام بمضمون “نقابي” و برمز إداري مما يؤكد صحة ما احتجت ضده النقابة الوطنية للمالية(CDT) بأكادير يوم العاشر من أكتوبر الجاري .

*خامسا: عقد ندوة صحفية داخل المديرية الجهوية للضرائب الشي الذي يتنافى مع القانون فمن فوض لإقامة هذه الندوة داخل مقر المديرية وتحت اي مسمى او غطاء يتم عقد هذه الندوة التي كان المتحدت فيها رئيس قسم تم ترقيته مند ايام قليلة وهل له الصفة القانونية بذلك وهل هذه الندوة مرخصة من طرف السلطة، ومما يزيد الامور وضوحا بخصوص من يقف وراء هذه المسرحية الهزلية لتلميع صورة مدير فقد بوصلته واصبح مثل الديك المدبوح واختلطت عليه الامور مما يؤكد عدم قدرته على تسير مرفق حساس ومهم يمتد من أكادير الى حدود موريتانيا هو إقامته مأدبة غداء على شرف من حضروا الوقفة باحد المطاعم بحي الهدى.

ومن كل هذا نطلب نحن المكتب الوطني لشباب الصحراء باعتبارنا تنظيم مدني ليس له اي انتماء سياسي او نقابي من السيد وزير المالية و السيد وزير الداخلية التدخل العاجل قبل تطور الامور والخروج عن السيطرة في ضل وجود مدير جهوي متهور يفتقر إلى كل مقومات .