بيكرات..عمل وزارة إعداد التراب استراتيجي ومطالبين جميعا توفير شروط العودة للإخواننا في المخيمات الجزائرية

العيون الآن 

الحافظ ملعين _ العيون

بيكرات..عمل وزارة إعداد التراب استراتيجي ومطالبين جميعا توفير شروط العودة للإخواننا في المخيمات الجزائرية..

افتتح الوالي عبد السلام بيكرات اليوم الاثنين 18 يناير الجاري بمقر ولاية العيون الساقية الحمراء، لقاء العمل مرحبا بالسيدة نزهة بوشارب وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والاسكان وسياسية المدينة والوفد المرافق لها، حضر اللقاء رؤوساء المجالس المنتخبة المؤطر تحت شعار خطة إقلاع جديدة لقطاع إعداد التراب الوطني والتعمير والاسكان وسياسة المدينة بجهة العيون الساقية الحمراء .

وعرج في كلمته الوالي عبد السلام بيكرات ان لقاء العمل مع الوزيرة ياتي في ظروف استثنائية تعيشها البلاد بسبب الوباء كورونا وكذا ظروف تبعث على التفاؤل والسعي المتواصل على تحصين المكتسبات التي شهدها ملف القضية الوطنية مشيرا أن العمل في ذات السياق مستمر ومتواصل منذ استرجاع الأقاليم الجنوبية الى يومنا هذا، مؤكدا أن عمل وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والاسكان وسياسة المدينة عمل استراتيجي يهم إسكان الساكنة المحلية والوافدة وكذا التأهيل المدينة حضريا عمرانيا.

وأشاد الوالي بعمل الوزارة الجبار بعد معاينة المعطيات والارقام المنجزة في الإقاليم الجنوبية عامة وبجهة العيون الساقية الحمراء بشكل خاص، مما افضى أن تصبح جهة العيون الساقية الحمراء نموذجا لقطاع السكن والتعمير وكذا التأهيل الحضري، مجددا طلبه تحصين مكتسبات الامس والحاضر ووضع خطة استراتيجية مستقبلية تقلع بالقطاع اقتصاديا وعمرانيا وحضريا واجتماعيا .

وأضاف أن تحرك الوزارة الوصية في قطاع التعمير والاسكان وسياسة المدينة بهذه الزيارة التي تترأسها الوزيرة نزهة بوشارب والوفد المرافق لها بأقاليم الجهة، يحذونا من خلالها مع جميع الشركاء والمعنيين طموح كبير لان تكون اقاليم جهة العيون الساقية الحمراء اقاليم نموذجية في طليعة الحواضر المستقبلية بالمملكة لتساير جميع التحولات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية التي يقودها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله في هذه الربوع العزيزة .

وطالب السيد عبد السلام مضاعفة الجهود من الجميع وعلى راسهم الوزارة الوصية في ذات سياق الاسكان والتعمير والتأهيل الحضري بالجهة لمواكبة الطفرة السياسية في ملف الوحدة الترابية وتسريع بحلحلة ملفات عمرت طويلا منها ملف الارامل والزماݣ وكذا توفير شروط العيش الكريم والسكن للعائدين واخوننا المحتجزين بالمخيمات الجزائرية في مدن حضارية عصرية مؤهلة بجميع الخدمات والفضاءات التي تفي بمطالب ساكنة جهة العيون الساقية الحمراء في هذا المجال .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.