عائلات من سكان جهة العيون الساقية الحمراء تناشد والي الجهة

العيون الآن

عائلات من سكان جهة العيون الساقية الحمراء تناشد والي الجهة.
عرفت جهة العيون الساقية الحمراء استقرارا ولله الحمد وذلك بعدم ظهور اي حالة حاملة للفيروس في الايام الاخيرة. وهذا نتاج للعمل الجبار التي تقوم به السلطة المحلية بالجهة التي تسهر على حماية المواطنين من هذا الوباء الخطير، زد على ذلك الاطقم الطبية المتواجدين في الصفوف الأمامية لمحاربة هذا الفيروس، حيث استطاعوا معالجة الحالات الاربع الوافدة من مدينة بوجدور، والتي تكللت بالشفاء التام والكلي للحالات السالفةالذكر، بالاضافة الى معطى مهم وسابقة في تاريخ الجهة هو الالتزام بشكل صارم لساكنة الجهة بتعاليم الحجر الصحي التي تعرفها بلادنا وفق توجيهات السلطات المحلية ووزارة الصحة، كل هاته المعطيات الإجابية والمشجعة تجعلنا نطرح علامة استفهام، لماذا لايتم السماح للعائلات العالقة بين أقاليم الجهة مادامت ولله الحمد خالية من هذا الوباء، ومن هذا المنبر نلتمس من السيد والي جهة العيون الساقية الحمراء أن يتدخل من الجانب الانساني من أجل تسهيل عملية التنقل بين اقاليم الجهةمن أجل تسهيل عملية تنقل العالقين إلى مقر سكناهم وعملهم.

بقلم: ريم سيد الزين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.