في يومها العالمي .. ست حقائق عن البقوليات

 

العيون الان 

في يومها العالمي .. ست حقائق عن البقوليات

يوافق اليوم، العاشر من فبراير، اليوم العالمي للبقول، الذي أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة، العام الماضي، بهدف نشر الوعي بالفوائد الصحية التي تقدمها البقوليات للصحة العامة.

في السطور التالية، نستعرض لكم قائمة بأبرز الحقائق التي قد لا يعرفها البعض عن البقوليات، 

1- تعتبر البقوليات من أبرز الأطعمة التي تقوم السيدات بتخزينها في الثلاجة، ولكن يتعين عليهن مراعاة بعض الأمور قبل حفظها في الفريزر، حتى تظل صالحة للاستخدام الأدمي، وأبرزها:

– يجب طهي البقوليات قبل تخزينها في الفريزر.

– تظل البقوليات المجمدة صالحة للتناول لمدة 6 أشهر من تاريخ حفظها بالفريزر.

– قبل الشروع في تناول البقوليات المجمدة، يجب أن تترك تذوب قبل ليلة من طهيها.

2- تمثل البقوليات أهمية كبيرة لصحة مرضى السكري -بنوعيه الأول والثاني-، نظرًا لمحتواها العالي من الألياف، التي تساعد على ضبط نسبة السكر بالدم، حيث أكدت بعض الدراسات أن الكثير من المصابين بالسكري قللوا من اعتمادهم على حقن الأنسولين، عندما اتبعوا نظام غذائي غني بالبقوليات.

اقرأ ايضًا: لماذا تعد البقوليات الغذاء الأمثل لمريض السكري؟3- تتميز البقوليات بمحتواها العالي من البروتين النباتي، الذي يساعد على بناء العضلات، كما يساهم في الشعور بالشبع والامتلاء، حيث أشارت بعض الدراسات إلى أن نسبة البروتين المتوفرة بالفول تتراوح ما بين 6 و11%.

4- الإفراط في تناول البقوليات، قد يزيد من فرص الإصابة بغازات البطن، نظرًا لمحتواها العالي من السكريات المعقدة “أوليجوساكاريد”، والتي يصعب على المعدة هضمها، لذلك، يجب الحرص على طهي البقوليات جيدًا قبل الشروع في تناولها، لتجنب هذه المشكلة.

5- تعد البقوليات من الأطعمة التي تمثل أهمية كبيرة لصحة القلب والأوعية، حيث تساعد على تحسين نسب الكوليسترول بالدم، مما يحسن من عملية تدفق الدم المحمل بالأكجسين إلى جميع أعضاء الجسم، فضلًا عن الوقاية من تصلب الشرايين.

6- على الرغم من أن البقوليات تزيد من فرص الإصابة بغازات المعدة، إلا أن تناولها بكميات معتدلة من شأنه أن يقلل من فرص التعرض لاضطرابات الجهاز الهضمي، ولا سيما الإمساك، لاحتوائها على نسبة عالية من الألياف، التي تحسن من حركة الأمعاء، وتسهل من عملية الهضم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.