مجموعة الصم والبكم تعقد لقاءا تواصلي تتوعد فيه بالتصعيد في القادم من الأيام

العيون الآن

مجموعة الصم والبكم تعقد لقاءا تواصلي تتوعد فيه بالتصعيد في القادم من الأيام.

بعد العديد من الوقفات الاحتجاجية على مدار الشهرين الفارطين، و التي تزامنت بدفع طلبات لقاء الى السلطات المحلية و الجهات المنتخبة، من أجل الوصول لحوار يفضي الى تحقيق مطالب هذه الفئة المتجلية في بطائق الإنعاش الوطني.


عقدت المجموعة لقاءا تواصليا مع أعضاءها من جملة مخرجاته، مواصلة الأشكال الاحتجاجية ودفع طلبات جديدة لمؤسسات الدولة والمجلس المنتخبة، لعلها تنصت لمطالبهم والخروج بحل جهوي يثني هذه الفئة عن الخروج للشارع لأن احتجاجهم بدأ يعطي صورة سلبية، تستغل من أطراف خارجية تضرب توجهات الدولة في هذه الجهة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.