العيون الان

عادت جريمة مقتل الشيخ لحسن الزروالي، لتطفو من جديد على سطح القضايا الاجتماعية الساخنة بمدينة العيون، بعد تزايد ملحوظ لعدد جرائم القتل والضرب والجرح بالمدينة.

ابن الشيخ لحسن الزروالي

فبعد ما يقارب ثلاثة أشهر على مقتل الشيخ لحسن الزروالي، والذي وجد جثة هامدة في بئر على بعد أكثر من 80 كلم من العيون، حيث تمكن أحد معارف الشيخ من التعرف على بعض لوازم السيارة، عند محل مخصص لصباغة السيارات، مما سهل القبض على الجناة المتورطين.

صرح ابن الشيخ لحسن الزروالي للمصدر ميديا، عقب اطلاق سراح الصباغ بشكل مؤقت، حيث استنكر عملية اطلاقه، واعتبره متورطة لانه اخفى معالم الجريمة.

ويشار هنا أن جلسة المحاكمة الاولى ستعقد يوم الاثنين المقبل 19 غشت بمحكمة الاستئناف بالعيون.