وفاة اليد اليمنى لصدام حسين وظله الذي لا يفارقه

العيون الان

تم اعلان وفاة عزت الدوري في وقت متأخر من ليلة البارحة، عبر مقطع فيديو تم بثه على موقع اليوتيوب، اليد اليمنى لصدام كما كان معروفا وظله الذي لا يفارقه، انتقل الى الرفيق الأعلى عن عمر ناهز الثامنة والسبعون، كان قيد حياته يشتغل منصب نائب الرئيس حتى سقوط نظام صدام حسين عام 2003، وأمينا عاما لحزب البعث العربي الإشتراكي العراقي قبل ان يتوارى عن الانظار ابان احتلال العراق.
خبر وفاته تداوله عدد كبير من النشطاء، وأكده قادة الحزب، وقد تدرج في عدة مناصب منها وزارة الداخلية والزراعة ومستشارا للرئيس.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.