وفاة قيادي كبير ومهندس السياسة الأمنية بجبهة البوليساريو

العيون الآن

توفي القيادي في جبهة البوليساريو سيد أحمد بطل، ونقلت مصادر من مخيمات تندوف، بأن سيد أحمد مصاب بفيروس كورونا، حيث تم نقله إلى إحدى المستشفيات بالجزائر وبالضبط (مستشفى تندوف) في حالة حرجة نتيجة إصابته بفيروس كورونا، حيث وضع تحت العناية المركزة “التنفس الاصطناعي”.

ويشير المصدر بأن قيادة البوليساريو وحاضنتها الجزائر، لم تغامر مرة أخرى من أجل نقل “سيد أحمد البطل” إلى إحدى الدول الأوربية خشية أن تقع فيما وقعت فيه وأوقعت فيه المملكة الإسبانية.

وللإشارة فإن سيد أحمد البطل، سبق وأن نقل في شهر مارس من السنة الماضية إلى إحدى المستشفيات بالجزائر في حالة حرجة.

كما أن سيد أحمد البطل هو أيضا متهم بارتكاب انتهاكات في حق الكثير من الصحراويين والموريتانيين، حيث يتخذ مما يسمى بمدرسة 12 أكتوبر إمبراطورية الإجرام.

هذا وقد سبق لسيد احمد البطل المتهم بانتهاكات حقوق صحراويين وموريتانيين قام بتعذيبهم في سجن الرشيد، حيث عمد هذا الأخير سنة 2019 إلى فضح قيادة البوليساريو إن قامت بتشكيل لجنة تحقيق بحق ما تم تسريبه من صور لزوجة المعتقل الفاضل أبريكة، هذه اللجنة التي إعتبرها “البطل” بأنها تمس قبيلته وعشيرته فطوي الملف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.